شيكات تطيح بعضو جماعة العدل والإحسان

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 10 سبتمبر 2018 - 7:52 مساءً
شيكات تطيح بعضو جماعة العدل والإحسان

تمكنت مصالح الشرطة القضائية بالدارالبيضاء، أول أمس الجمعة على الساعة السادسة مساء، من توقيف (ح. د)، مسير شركات متعددة وعضو بجماعة العدل والإحسان، وكان المعني بالأمر موضوع ثلاث مذكرات بحث منذ 2013 من طرف عناصر الشرطة ذاتها من أجل إصدار شيكات دون رصيد بقيمة 236000 درهم، مع العلم أن الشخص الموقوف كان موضوع العشرات من الشكايات من طرف الدائنين، الذين اختفى عن أنظارهم..

وحسب مصادر قريبة من التحقيق في الملف فإنه تم وضع المتهم تحت تدابير الحراسة النظرية، بتعليمات من النيابة العامة بالدارالبيضاء، واستكمالا للإجراءات القانونية تم تقديمه اليوم الأحد أمام المحكمة الابتدائية بعين السبع بمدينة الدارالبيضاء.

قضية الشيكات دون رصيد أصبحت موضوعا متداولا وسط العدل والإحسان، وكأن أبناء الجماعة يستحلون أموال الناس، باعتبارهم غير كاملي الدين أو اهل فتنة بتعبير مؤسس الجماعة ومرشدها عبد السلام ياسين. وليست المرة الأولى التي يتم فيها اعتقال عضو من الجماعة بتهمة إصدار شيك دون رصيد، إذ تم توقيف العشرات بالتهمة نفسها، فعلي سبيل المثال تم توقيف، السنة الماضية، عضو في جماعة العدل والإحسان بفاس، بعد مذكرة بحث صادرة في حقه بتهمة إصدار أربعة شيكات دون رصيد.

وبالدارالبيضاء تم اعتقال عدة أشخاص ينتمون للجماعة بتهم تتعلق بإصدار شيكات دون رصيد، وكذلك الشأن في تاونات وبرشيد وغيرها، دون رادع. هذا التعدد في هذه الجريمة قد تكون له مبررات فقهية لدى الجماعة.

المصدر: تيلكيسبريس

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بريس 24.